الأحد، 3 يوليو، 2011

مزيد من الذكريات 2

أعمال فنية
كلمات مفتاحية : سيخ - مخرز - صوف - برق - خرز - كانفا - رافيا - علب محارم - سلة  مهملات - ورود



مسلسلات بوليسية عربية
كلمات مفتاحية : دائرة اللهب - الهارب - العنكبوت

مسلسلات بدوية مميزة
كلمات مفتاحية : هبوب الريح - عادل عفانة - محمود أبو غريب - حكايات جدو قنديل - سيدي رباح




سكاكر وحلويات
كلمات مفتاحية : القاضي - حبيبة - الأهرام - ملبس - بيض حمام - كيك أبو أيمن - جق بلبل







شركات فلسطينية لا تنسى
كلمات مفتاحية : صابون نابلسي - النعامة - الجمل - المفتاح - ورق لف التبغ - كمال - غزال و غزالين





فوق السطوح
كلمات مفتاحية : خزان الماء - نشر الغسيل - بامبرز - المعسكرات - الكبريت الاحمر







في حب الزرقاء
كلمات مفتاحية : النهر - السيل - سكة الحديد - مسبح النعيم - مسبح الجندول - الشيشان - السوق - مسجد أبو بكر - مسجد عمر- الكشك - قهوة الشرق الأوسط - مخابز جواد - بقالة أبو هواش - صندوق البريد - المركز الإسلامي - مصنع الخمر - محمص العتال - كنوز حلمت بها - بسيسو للتحف - مركزطارق - مكتبة نهاوند - ملحمة علي - تمرية الحشوش - مطعم دمشق - شارع السعادة - جناعة - وادي الحجر - مسجد البخاري




مزيد من الذكريات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حال الجميع؟ اهنئكم بقدوم شعبان وان شاء الله يمد الله في اعمارنا ونصل رمضان فدعواتكم من الآن
بالغد عندي اجتماع هام بكليتي وعلي الكثير من الواجبات ولكن تدفقت الذكريات لرأسي بشكل غير طبيعي (ربما هو شيطان الشعر كما يقولون)


وحتى لا اضيع وقتي في التنسيق والكتابة سأضع رؤوس الأقلام مع بعض الصور فقط
وعليكم ان تتوقعوا موضوع الذكريات
لتعتبروها طريقة جديدة في سرد الذكريات ريثما انتهي من اجتماع الغد ولو وفقت فيه فسأكافئ نفسي بكتابة مقالة كاملة هنا عن كل ما ذكرت


ولنبدأ سأضع العنوان والصورة وانتم تسردون ذكرياتكم عن الموضوع


                                         في وصف دكان الحلاق
الكلمات المفتاحية:  أبو مصطفى - لوحات زيتية - أريكة زرقاء - كرسي الحلاق - مجلة العربي - ورق جدران كبير






                                       ماركات لها ذكريات
كلمات مفتاحية : إطلاق المنتج - عسل لانجنيزا - مرآة - مسابقات ترويجية - فيمتو








                            في أيام الشتاء (الثلجة الكبيرة)
الكلمات المفتاحية : شتاء 88 - الفيضان - شتاء 91 - عطلة تعم البلاد - برامج مضحكة - نشرة الأخبار الجوية - علي عبندة - الكاز - قوس قزح






                          التدخين ومنفضة السجائر والمخدرات
كلمات مفتاحية: ضيافة العيد - ريم - جولد ستار - كمال - مارلبورو - كمران - تعال إلى حيث النكهة - المخدرات - الخليجيين - معسل الزغلول




السبت، 25 يونيو، 2011

ذكريات عن أيامنا الحلوة 4

نكمل مع كتبنا المدرسية

مما كان يميز الكتب هي الأشعار القصيرة والأناشيد الجميلة التي صيغت بطريقة سهلة (لكنها من الهسل الممتنع) والتي لا زال الكثيرين يحفظونها حتى الآن وأغلبها للشاعر سليمان العيسى (والذي التقيته شخصيا لاحقا في اليمن ايام إقامتي في صنعاء حيث يدرّس هناك في منفاه الاختياري)



قفز الأرنب خاف الأرنب
كنت قريباً منه ألعب
أبيض أبيض مثل النور
يعدو في البستان يدور
يبحث عن ورقات خضر
يخطفها كالبرق ويجري
يا موجاً من فرو ناعم
فوق العشب الأخضر عائم
لا تهرب مني يا أرنب
أنت رفيقي هيا نلعب



ومن أشهر الأناشيد عمي منصور نجار

عمي منصور النجار

يضحك في يده المنشار

قلت لعمي..

اصنع لي بيتًا للعبة

هز الرأس وقال..

أنا أهوى الأطفال

بعد قليل رحت إليه

شيء حلو بين يديه

سواه عمي منصور

أحلى من بيت العصفور




ونشيد ماما ماما يا أنغاما

ماما ماما

يا أنغامًا

تملأ قلبي..

بندى الحب

أنت نشيدي

عيدك عيدي

بسمة أمي

سر وجودي

انا عصفور
ملأ الدار

بسمة ماما
ضوء نهاري

توقظني ماما

بالفجر

يدها الحلوة

تمسح شعري

أهوى ماما

أفدي ماما



وقصيدة فلسطين داري

فلسطين داري
ودرب انتصاري
تظل بلادي
هوى في فؤادي
ولحناً أبياً
على شفتيا
وجوه غريبة
بأرضي السليبة
تبيع ثماري
وتحتل داري 
وأعرف دربي
ويرجع شعبي
إلى بيت جدي
إلى دفء مهدي

فلسطين داري
ودرب انتصاري



كذلك انشودة الفنان الصغير

أرسم ماما
أرسم بابا
بالألوان
أرسم علمي
فوق القمم
أنا فنان
***
أنا صياد اللون الساحر
أرض بلادي كنز مناظر
دعنى أرسم
ضوء النجم
دعنى أرسم
لون الكرم
اكتب شعراً
بالألوان
أحيا حراً
أنا فنان .

وللحديث بقية

ذكريات عن أيامنا الحلوة 3

السلام عليكم
على سيرة الكتب المدرسية ووضع صورها أحببت أن أضع لكم صورا من كتب القراءة للغة العربية والتي درستها في الثمانينات
وبصراحة فهذه الكتب تحفة فنية من حيث المواضيع ومن حيث الاخراج الفني والأهم أنها تكرنا بوحدة العرب في وقت من الأوقات
المميز في هذه الكتب أنها أقرت في سوريا في منتصف السبعينات (بدءا من عام 1973 وحتى 1977 ) ثم اصبحت وبتعديل بعض الدروس وباضافة بعض المواضيع اصبحت منهجا مشتركا لكل من الأردن وسوريا بدءا من بداية الثمانينات
وبما ان الضفة الغربية كانت تتبع مناهج الاردن وكان قطاع غزة يتبع المناهج المصرية (قبل انشاء السلطة الفلسطينية) فان الطلاب في سوريا والاردن وفلسطين درسوا نفس الكتب
أليس هذا رائعا !! انها ذكريات مشتركة للكثيرين !!



عدلت الاردن مناهجها في بداية التسعينات وكان آخر جيل درس من هذه الكتب هم طلاب سنة 1990 وتوقف تدريس الكتب بفلسطين بعدها بسنة ثم عدلتها سوريا عام 2001
اي ان هناك 25 عاما تربى الطلاب بها على هذه الكتب



لا شك انكم تسألون عن الشخصيتين الرئيسيتين في كتاب القراءة
نعم انه منهج باسم ورباب
وعندما نلتقي ونتذاكر الذكريات يقول احدنا للآخر انا من جيل باسم ورباب (تلانا جيل ريم وخالد بعد التعديل )
الكتب في الغالب تتكلم عن اسرة فيها باسم بقميصه الأصفر ورباب بثوبها الحمر
هناك شخصيات أخرى مثل مازن بكنزته الصوفية وميسون بثوبها الأخضر
ولو بحثتم عن كلمة باسم ورباب لوجدتم عشرات المقالات الساخرة التي تنسج القصص عن مصير هذين البطلين فهناك من يقول انهما تزوجا أو أن باسم تغرب في الخليج ليبحث عن عمل ورباب تزوجت ولديها عدة أطفال الآن




المميز في الكتب عدا عن سهولة العبارة وحسن اختيار المواضيع التي تمثل كل بلاد الشام هو الاخراج الفني حيث قام الرسام ممتاز البحرة (نعم هو رجل وفنان دمشقي ) برسم الشخصيات والقصص

ورسامنا فنان مميز له طابع مميز وكان ينشر في مجلة أسامة أشهر مجلات الأطفال السورية والتي كانت تصدرها وزارة الثقافة ولا زالت رغم اختلاف المستوى
من أشهر أعمال البحرة لوحة معركة ميسلون ببانوراما الجندي المجهول عند سفح قاسيون

وهنا تجدون قصة الثائران من رسمه في مجلة أسامة عام 1977  نقلا عن الاخوة في عرب كوميكس (اذا لم يوجد لديكم برنامج كوميك ديسبلاي يمكن فتح الملف بالغضط بالزر اليمن والفتح بواسط وين رار )



وللحديث بقية

ذكريات عن أيامنا الحلوة 2

السلام عليكم
البرنامج الكرتوني الذي ساتكلم عنه الان ربما لم يشاهده الجميع لكني متأكد من عرضه في قناة سوريا والأردن واليمن
هو ليس برنامج رسومات بمعنى الكلمة بل دمى
البرنامج صيني ،، وستقولون ما حكاية هذا الولد مع البرامج الصينية
سأقول ان هذا البرنامج بالذات ليس صيني مئة بالمئة فهو عن جحا



نعم جحا
الذي يذكره كل أطفال الثمانينات حين كان رمزا للظرف العربي وكانت الكثير من النكات عنه وكان في كتبنا المدرسية قصص عنه
وكان هناك قصة عنه في مجلة باسم وفي مجلة ماجد وفي مجلة العربي الصغير
جحا الذي لم يعد يذكره أحد الآن



صورة من كتاب القراءة السوري من رسم ممتاز البحرة وعنوان الدرس جحا وحميره العشرة

تاريخيا هناك أكثر من جحا ( هناك بعض الخلاف ان كان شخصية وهمية أو حقيقية والأرجح أنها حقيقية)
جحا العربي هو أبو الغصن دجين الفزاري وهو تابعي صالح وقيل أنه كان يتظاهر بالحمق ليكشف ويوصل المعنى الذي يريد ايصاله
لاحقا اشتهر جحا التركي وهو مولانا نصر الدين خوجة (وخوجة لقب بمعنى الحاج عندنا) ومعم قصص جحا التي نعرفها حصلت معه وقد عاصر تيمورلنك (هل تذكرون هذا الاسم؟)

من هنا معلومات عن جحا وبعض قصصه بالويكبيديا العربية
من هنا معلومات عن جحا التركي بالويكبيديا الانجليزية




ما دخل الصين بجحا؟
الجواب يكمن في اقليم تركستان الشرقية أو شنجان حيث يعيش غالبية مسلمة هناك وهو اقليم احتلته الصين ويعيش اهله في فقر رغم ان الكثير من الثروات به (لكن ريعها يعود للأقاليم الأخرى بينما يبقى أهله فقراء)
تاريخيا لأقليم شنجان وبلاد التتار وتركيا تاريخ مشترك ومنها حكايات جحا
وجحا يعرف بالصين باسم (أفانتي) نعم ان الكلمة قادمة من كلمة أفندي وتخمينكم صحيح



في نهاية السبعينات 1979م  قامت استوديوهات شانغهاي للكرتون الأكبر بالصين بعمل فلم طويل قسم لاحقا الى حلقات قصيرة (14 حلقة) عن جحا الايغوري (القومية الاكبر في اقليم شنجان وهم مسلمين) وتم دبلجتها للعربية من قبل ممثلين صينين بعربية مكسرة كما هي العادة (في منتصف الثمانينات حسب ظني)

من اليوتيوب يمكنكم مشاهدة هذه الحلقة
أو البحث فيه بالصينية وستجدون بقية الحلقات ابحثو عن هذه الكلمات 阿凡提 电影

أخيرا وصلتني ايميلات عن حرمة قول النكات عن جحا لكونه رجل صالح والكلام عنه غيبة ولكن فات من يحذر من ذلك ان غرض النكتة ليس الاستهزاء بالشخص بل هي الحكمة التي كان يريد ايصالها غالبا
فنرجو من الله ان يكتب له الحسنات كلما ذكرناه وان نستفيد من قصصه

الجمعة، 24 يونيو، 2011

ذكريات عن أيامنا الحلوة 1

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كالعادة أمر مرورا سريعا للتحية فتحية طيبة لكل من يرى مشاركتي هذه وكلي أمل أن تعيد اليكم ذكريات جميلة تعطينا بعض الأمل بحياة أجمل في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها وطننا العربي الآن

اتفقنا منذ زمن بعيد ألا نتكلم بالسياسة في هذا الموضوع فهي تفسد كل شيء جميل ولكني أرجو منكم الدعاء لكل المستضعفين في الأرض وأن يرينا الله عز وجل يوما قريبا ينتصر فيه الحق ويذل فيه الظالمين ... فقط الدعاء دون نقاش

سأحاول على عجالة طرح ذكريات تجمعت لدي خلال الشهور الماضية ساكتب عنها باختصار رغم ان لدي الكثير ولكن احببت ان اضعها كلها ثم استفيض ان كان هناك متسع

أتمنى ان تكون جديدة في موضوعنا وانه لم يطرحها احد من قبل رغم صعوبة لك ولنبدأ بهذه الصورة


هل تذكرون هذا الكلب؟
نعم انه ماركة أمريكية مشهورة لعصير سلاش (مشروب به الثلج على شكل حبيبات) والمميز في هذا العصير انه يتكون من قاعدة أي ماء مثلج بشكل حبيبي ونكهة بحيث كان البائع يضغط ضغطتين على النكهة في الكأس ثم يضيف الثلج
في الغالب كانت الماكنات تحوي ست نكهات او تسع وبزيارة موقع الشركة تجون الكثير من النكهات التي انتجتها بعضها توقف وبعضها لا زال موجودا (موقع الشركة من هنا)

الشركة معروفة بشعار الكلب وها الكلب من فترة الثمانينات وفي الموقع تجدون الكلب بشكله الحديث
هذه صورة طبق الأصل عن الماكينة التي كنت اشتري منها العصير نهاية الثمانينات عند مدخل سكة الحديد بسوق الزرقاء بالأردن حيث كنت أعيش في تلك الأيام


اللهم صورة الكلب هي صورة الكلب القديم
وهذا شيء طبيعي في الماركات حيث يحورون الشكل قليلا وربما كانت بيبسي أشهر مثال على ذلك

ذكرياتي عن هذا العصير انه لذيذ وبارد وان هناك الكثير من النكهات لتجربتها كل مرة
كان عصير السلاش صرعة تلك الايام
بدأت تغزو المطاعم منتصف الثمانينات ومن بداياتها في بعض الأماكن الراقية
الآن هناك علم كامل في فروع كليات الصناعة الغذائية خاص بطريقة التثليج السريع للمشروبات وكذلك طريقة عمل الحبيبات الثلجية في العصائر باختصار انه علم وفن (شاهدوا هذا الموقع لآلة يمكنها جعل اي عصير سلاش خلال دقائق)

للمزيد عن شركة سلاش بوبي يمكن الاطلاع على هذا الموضوع في الويكبيديا